الرئيسية / أخر المستجدات / ورش نشر السرطان بالمجان

ورش نشر السرطان بالمجان

د هند جاد/

قرأت كثيرًا تصريحات ودراسات عن مخاطر استخدام مادة البلاستيك فى تبريد الشراب والطعام أو تسخينه، وتحمل جميعها نتائج مفزعة بدون استثناء، خاصة أن حياتنا كلها أصبحت تعتمد على البلاستيك فى تناول الأطعمة والشراب لكونها فى متناول يد الأسرة العادية، خاصة أن الأدوات المصنعة من البلاستيك المجهز صحيًا والمسموح به عالميًا باهظ الثمن وغير متوفر، وغالبية ما نراه فى السوق المصرية ما هو إلا تقليد للأصلي، ولا يتضمن شروط الأمان الصحى.
لم نجد أى تحذير من أى جهة طبية رسمية من خطورة استخدام مادة البلاستيك كأحد أهم مسببات الإصابة بمرض السرطان اللعين. وكل ما استطعت رصده من تصريحات تحذيرية من بعض الأطباء المتخصصين هو.
التحذير الأول: يجب ألا نقوم بتسخين الطعام فى الميكرويف باستخدام الأطباق البلاستيكية، خاصة الطعام الذى يحتوى على الدهون لأن وجود الدهن تحت درجة حرارة مرتفعة يحرر الديوكسين من البلاستيك ليختلط مع الطعام ويتجه فى النهاية إلى خلايا الجسم بعد أكل الطعام وهضمه. والتوصية باستخدام الأوانى الزجاجية مثل: البايركس أو الأوانى المصنوعة من السيراميك لتسخين الطعام، كما أن استخدام الورق ليس سيئًا. والملاحظ أن الكثير من مطاعم الوجبات السريعة قد قامت بالتخلى عن الأطباق الرغوية أو المصنوعة من الفلين واستبدلتها بالورق. وأتذكر هنا أن محال البقالة والجزارة قديمًا، كانت تبيع منتجاتها (ملفوفة) ورقيًا.
التحذير الثاني: يجب ألا نضع أى زجاجة بلاستيك بها ماء أو أى سوائل أخرى لتجميدها فى الفريزر، لأن ذلك من شأنه أن يحرر أيضًا مادة الديوكسين السامة من البلاستيك. وبالتالى يختلط بالماء أو السائل المثلج ومن ثم نشربها مما يسبب الإصابة بمرض السرطان.
التحذير الثالث: يجب ألا نضع أى مأكولات مغلفة بالبلاستيك فى الميكرويف لأن
طهيه مغلفًا بمثل تلك اللفائف سيترتب عليه ذوبان بلاستيك التغليف بسبب درجات الحرارة المرتفعة، ما يعنى اختلاط مادة الديوكسين بالطعام المطهى.
تشير التحذيرات إلى أن مادة البلاستيك تحتوى على مادة الديوكسين الكيميائية التى تسبب مرض السرطان، خاصة سرطان الثدى وأنها تسمم الكثير من خلايا الجسم بشكل خطير.
للأسف، حياتنا كلها أصبحت تعتمد على المنتجات البلاستيكية أو منتجات الفوم لدرجة أن العديد من ألعاب الأطفال المنتشرة جدًا كلها من تلك المنتجات التى يتم التحذير منها، كما أن كافة “حلوى” الأطفال مغلفة بمواد بلاستيكية.

نقطة ومن أول الصبر..
هل تنتبه وزارة الصحة لذلك؟
الوقاية من مرض السرطان أفضل ألف مرة من معالجته أو الإجبار على التعايش معه، فضلًا عن تكلفة العلاج مرتفعة القيمة.
وزارة الصحة عليها دور كبير مع الوزارات المعنية وجهاز حماية المستهلك لتنبيه المواطنين المصريين وتحذيرهم للحفاظ على حياتهم. وعليها أيضًا دور فى إصدار معايير صناعة كل ما يتعلق بالطعام والشراب من مادة البلاستيك. وذلك على خلفية أن الكثير من مصانع إنتاج البلاستيك هى مجرد ورش صغيرة ممن نطلق عليها “ورش بير السلم” أى التى تعمل بدون أى مواصفات بيئية أو صحية.